Home / بالعربية / ترامب يتعهد من بيت لحم « بالقيام بكل ما بوسعه » للتوصل إلى اتفاق سلام في الشرق الأوسط

ترامب يتعهد من بيت لحم « بالقيام بكل ما بوسعه » للتوصل إلى اتفاق سلام في الشرق الأوسط

وصل الرئيس الأمريكي إلى مدينة بيت لحم في الضفة الغربية المحتلة، قادما من القدس على متن سيارة ليموزين، وسيلتقى ترامب رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس. وكان في استقبال ترامب الرئيس الفلسطيني الذي شارك في مراسم استقبال تم فيها عزف النشيدين الوطنيين للبلدين. وتعهد ترامب بالقيام بكل ما في وسعه للتوصل إلى اتفاق سلام بين اسرائيل والفلسطينيين.

وصل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب صباح الثلاثاء إلى مدينة بيت لحم في الضفة الغربية المحتلة، لإجراء محادثات مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، في وقت تسعى الإدارة الأمريكية للبحث عن سبل لإحياء جهود عملية السلام المتعثرة بين إسرائيل والفلسطينيين.

وتعهد ترامب بالقيام بكل ما بوسعه من أجل التوصل إلى اتفاق سلام بين إسرائيل والفلسطينيين.

وقال ترامب في مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس « أنا ملتزم بمحاولة التوصل إلى اتفاق سلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين. وأنوي القيام بكل ما بوسعه لمساعدتهم على تحقيق هذا الهدف ».

ووصل دونالد ترامب إلى القصر الرئاسي في بيت لحم في سيارة ليموزين قادما من مدينة القدس. وكان في استقباله الرئيس الفلسطيني الذي شارك في مراسم استقبال تم فيها عزف النشيدين الوطنيين الأمريكي والفلسطيني.

ومن المتوقع أن يعقد الرئيسان مؤتمرا صحافيا مشتركا بعد اللقاء.

وتبعد بيت لحم أقل من عشرة كيلومترات عن مدينة القدس. وبدأت إسرائيل في عام 2002 بإقامة الجدار الفاصل فيها خلال الانتفاضة الفلسطينية الثانية. ويعد الجدار رمزا للاحتلال الإسرائيلي، إذ يصفه الفلسطينيون بـ »جدار الفصل العنصري »، بينما يقول الإسرائيليون إنه « جدار أمني » لحمايتهم.

فرانس24/أ ف ب

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *